الركراكي: «أشعر أنني فزت على الرجاء بعد إرغامه على الركون إلى الدفاع»

الركراكي: «أشعر أنني فزت على الرجاء بعد إرغامه على الركون إلى الدفاع»

أكد وليد الركراكي، مدرب فريق الفتح الرياضي لكرة القدم، أنه مرتاح للأداء، الذي قدمه لاعبوه في المباراة ضد فريق الرجاء البيضاوي، أمس (الأحد)، برسم الجولة الحادية عشرة من البطولة الوطنية الاحترافية، والتي انهزم فيها فريقه بهدف لصفر، من توقيع عبد الإله الحافيظي.
وقال الركراكي، خلال الندوة الصحفية، التي أعقبت المواجهة، إنه يشعر بأن فريقه فاز في المباراة، حينما أجبر أشباله لاعبي الرجاء على الركون إلى الخلف في المركب الرياضي محمد الخامس بالبيضاء، في أغلب أطوار المواجهة، وهو أمر من الصعب تطبيقه على فريق من قيمة الرجاء، خارج ملعبه، مضيفا أن لاعبيه قدموا كل ما لديهم، وخانهم الحظ خلال أكثر من محاولة.
وحدد الركراكي، سبب هزيمة فريقه في المباراة ضد الفريق الأخضر، في عاملين أساسيين ومهمين، أولهما تجربة لاعبي الرجاء البيضاوي، الذين اعتبر أغلبهم دوليين، سواء في المنتخب المحلي، أو الأول، وهو ما بدا جليا خلال أطوار المواجهة، حيث كسب لاعبو الرجاء المباراة بـالخبرة التي راكموها، مضيفا أن لخالد العسكري، دور كبير في نتيجة مباراة أول أمس، حيث أنقذ مرماه من أهداف محققة، كانت ستقلب المواجهة رأسا على عقب.
وعن نرفزته في كرسي الاحتياط، خلال دقائق المباراة، أكد مدرب الفريق الرباطي، أن حسه وطابعه كلاعب ما زال يغلب على صفته الحالية كمدرب ومشرف على فريق كرة، حيث يتفاعل مع المباريات كأنه داخل رقعة الميدان، معتبرا ذلك أمرا إيجابيا، خاصة إذ لم يتعد حرمات التدريب، إذ إن الأمر يشعر اللاعب بأن مدربه، يعيش معه المواجهة، كما هو داخل رقعة الميدان.

نبذة عن الكاتب

فلاش الرياضي

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *